منتديات دموع فلسطينى ........ حلمنا غزة



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صرخة مواطنة ووزيرة...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المارد الفتحاوي
دموع نشيط
دموع  نشيط
avatar

عدد المساهمات : 298
العمر : 30
ذكر
نقاط : 501
تاريخ التسجيل : 01/08/2009
الموقع : دموع فلسطيني

مُساهمةموضوع: صرخة مواطنة ووزيرة...   الإثنين أغسطس 24, 2009 7:33 am

نعم انها صرخة من مواطنة فلسطينية تتحمل مسئولية الثقافة في فلسطين،في زمن معقد التكوين،بين حالتي الصراع ، واحدة لا خلاف عليها مع محتل يقهر شعبا بكل أشكال القهر،وأخرى مع من هو مفترض ان يكون شقيقا ولكنه ينهش بذات الجسد ملحقا ما هو أشد من القهر مع الاحتلال..

تهاني ابو دقة وزيرة ثقافة السلطة تصرخ في مقابلة اعلامية لها بصوت عال تنادي ان يستعد 'المثقفون والفنانون العرب'للقدوم الى القدس باعتبارها ستكون عاصمة 'الثقافة العربية عام 2009' ، وقيمة الصرخة انها تأتي في حالة التباس ووضع خاص وشاذ في نفس الوقت..

فالقدس التي حازت من المثقفين قصائد وادب وشعر كما لم تحز غيرها من المدن، وطرب وغناء وتغني من الفنانين وحضور وجداني وسياسي ، لم تصل اليه مدينة بعد ، رازخة تحت الاحتلال والدخول إليها بات يشترط موافقة سلطة الاحتلال ،وعليه فان الكثير والكثير من المثقفين والفنانين العرب يفكرون بألا يأتوا اليها او حولها او بجوارها، فذلك برأيهم 'تطبيعا'مع عدو محتل وهم مقاومون له بقوة وبسالة حيثما كان..

ولكن ولأن، المسألة تخص القدس ، وما تتعرض له من تهجير وتهويد على قدم وساق تقوم به اسرائيل بشكل منظم ومخطط ضد ما هو عربي ومقدس في المدينة لحساب يهودي خاص،ولأن المقدسات في المدينة المقدسة باتت تحت خطر حقيقي وجاد وقد يكون هو الاخطر منذ بناء المدينة المقدسة، فان نداء السيدة ابو دقة يحمل جوانب تحتاج لنقاش عميق متعدد الجوانب بعيدا عن أي حالة من التعصب السياسي والفكري ، ,ضرورة البحث عن السبل الكفيلة بايصال ذلك الترابط بين الموقف الوطني القومي والانساني من التعاطي مع اسرائيل كدولة احتلال وعدوان وبين ثقافة ومفهوم 'تعزيز صمود القدس'وترسيخ مقاومتها وحمايتها ووجودها ومكانتها رمزا سياسيا ثقافيا دينيا...

ان القدس في خطر حقيقي،ولا يكفي التعامل مع هذه الاخطار على طريقة وصلتنا اخباركم ، سمعنا صوتكم ، قلوبنا معكم، ,الله يرعاكم، كما يحدث مع رسائل المتخاطبين من الأهل عبر الإذاعات لقلة التواصل..

ان القرار باعتبار 'القدس عاصمة الثقافة العربية للعام 2009'اتخذ على اساس رفع مكانة المدينة المقدسة وحمايتها وهو يجب ان يصبح مناسبة كفاحية شاملة، سياسية وثقافية- فنية،كي نعيد الاعتبار للصوت الانساني والعربي في مواجهة مخططات اسرائيلية لتهويد المدينة المقدسة ...رمز الثقافة العربية في العام القادم...

وعليه ان فتح نقا ش عميق ومتنوع جاد وحقيقي بعيد عن كل اشكال التعصب والمتعصبين ، والتساهل والمتساهلين، حول نداء وزيرة ثقافة السلطة بات امرا هاما وضروريا علّنا نجد فصلاً للخيط الرفيع الذي لابد من تمييزه بين مفهوم دعم المقاومة، واسناد صمود شعب وتعزيز مكانة مدينة مقدسة عاصمة ورمز للثقافة والوطن الفلسطيني، وبين مفهوم التطبيع 'مع عدو احتلالي يريد تكريس سياسة تهويد وتشريد في ذات الوقت، نعم هناك تداخلات وهناك تعقيدات كثيرة ومركبة بذات الوقت،لكن المسألة لا يجب ان تقتصر على البعد العاطفي سواء مع من يرى بها خطوة تطبيع او دعما لمقاومة . النداء يستحق التفكير والتفاعل بحثا عن افضل السبل التي تعيد للقدس اعتبارها ومكانتها وحمايتها من خطر التهويد القادم ..

وهنا يتطلب الامر عقد جلسات عمل متنوعة في ارجاء الوطن الفلسطيني تشرف عليها الوزارة مع كل اجسام العمل الثقافي والاهلي في فلسطين للتنسيق مع الاجسام الموازية عربيا ودوليا،الجامعه العربية ، اليونسكو، مؤسسات الامم المتحدة، الاجسام الثقافية والفنية العربية والدولية ، للبحث في ايجاد 'صيغة سحرية'تميز بين خيط المقاومة والمواجهة 'وبين التطبيع'...

نداء يستحق التجنيدالوطني من أجل حماية عاصمة الوطن والمقدسات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صرخة مواطنة ووزيرة...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دموع فلسطينى ........ حلمنا غزة  :: فلسطين فى القلب :: فلسطين والعالم-
انتقل الى: